20 عاما على رحيل الحسين

تحيي الأسرة الأردنية الواحدة الخميس، السابع من شباط، الذكرى 20 ليوم الوفاء والبيعة، ذكرى الوفاء للمغفور له الملك الحسين بن طلال، طيب الله ثراه، والبيعة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين، الذي تسلم سلطاته الدستورية في السابع من شباط عام 1999 ملكاً للمملكة الأردنية الهاشمية. ففي ذكرى يوم رحيل الملك الباني، الحسين بن طلال، يستذكر الأردنيون مسيرة حياة حافلة بالعطاء والإنجازات على مدى سبعة وأربعين عاماً، خاضها الحسين إلى جانب أبناء شعبه الوفي لبناء الأردن الحديث وإعلاء شأنه، وخدمة مختلف قضايا الأمتين العربية والإسلامية. ووقف الأردنيون، عقب رحيل المغفور له الملك الحسين الباني، بحزم وثبات إلى جانب من نذره لخدمة وطنه وأمته، الملك عبدالله الثاني، لمواصلة مسيرة البناء والتحديث والتنمية والإصلاح على نهج آبائه وأجداده من بني هاشم.