الضريبة يعود الى النواب اليوم

يعقد مجلس النواب في العاشرة والنصف من صباح اليوم الاحد جلسته الثامنة التي تناقش مشروع قانون معدل لقانون ضريبة الدخل لسنة 2018 (المعاد من مجلس الاعيان ) والتي اشتملت على ضرائب اضافية. وكان رئيسا مجلسي الأعيان فيصل الفايز والنواب عاطف الطراونة، قد اجتعما بحضور رئيس الوزراء عمر الرزاز للوصول الى تفاهمات حول القانون الا ان الاجتماع لم يخرج بنتيجة مما اعاد القانون للنواب. وفي حال استمر الطرفان بالاصرار على موقفها سيذهب مجلس الامة الى جلسة مشتركة للاتفاق حول نقاش الخلاف. وكان مجلس الاعيان قد اعاد القانون المعدل لقانون ضريبة الدخل لسنة 2018 بعد اجراء عدد من التعديلات عليه. وحافظ الأعيان في القانون على مقدار الضريبة على النشاط الصناعي كما هو معمول بها حالياً (بنسبة 14 %)، والذي رفض النواب رفع الضريبة تدريجياَ كما رغبت الحكومة بين 25 – 50 % ومن ثم خفضها إلى 5 % خلال 5 سنوات. وأقرّ مجلس الأعيان العودة إلى مشروع القانون الذي ينص على رفع الضريبة إلى نسبة 25 % في العام 2019، و20 % في العام 2020، و15 % في العام 2021، و10 % في العام 2022، و5 % في العام 2023م. كما رفض مجلس الأعيان تعديلات النواب على صناعة الأدوية والملابس والتي أبقاها مجلس النواب في حدود 14 %، وأقرت اللجنة المالية في مجلس الأعيان العودة إلى مشروع القانون الوارد من الحكومة الذي يرفع الضريبة على صناعة الأدوية والألبسة بنسب 50 % في العام 2019م، و30 % في العام 2020، و20 % في العام 2021، و 10 % في العام 2022م، و 5 % في العام 2023م.