تواصل معنا عبر :

أخبار روافد
الأربعاء 20 شباط 2019  12:34  مساءاً

” الشرق الأوسط ” تدشن سارية العلم والولاء

التاريخ : الأربعاء 30 يناير 2019
الوقت : 3:39 م
روافد الأردن الإخباري

 

عمان –  رفعت جامعة الشرق الأوسط  اليوم العلم الأردني على أعلى سارية في حرم جامعي أردني برعاية رئيس مجلس أمنائها الدكتور يعقوب ناصرالدين، احتفاء بعيد ميلاد صاحب الجلالة الهاشمية الملك عبدالله الثاني ابن الحسين السابع والخمسين.

ويأتي هذا الحفل الذي حضره عدد من الشخصيات الوطنية وممثلي السفارات العربية والأجنبية الصديقة، والمثقفين والاعلاميين وأسرة الجامعة ترسيخا لحب الوطن وتعميق الروح الوطنية، والمواطنة الصادقة في نفوس أبناء الوطن وكافة أطياف المجتمع وشرائحه .

وأشار الدكتور ناصرالدين خلال افتتاحه الجدارية الخاصة بهذه المناسبة أن لهذا الاحتفال الذي يرفع فيه اليوم  راية الأردن الخفاقة معاني كثيرة ، ودلالات عظيمة  فاقامة أعلى سارية  في حرم جامعة الشرق الأوسط على طريق المطار المزدهر بالجامعات ، وكأنها سارية من رحم سارية رغدان الأكثر علوا في العالم كله ، تحمل علم الأردن ، علم العروبة بأطيافه وألوانه ومعانيه التي جاهد من أجلها مفجر الثورة العربية الكبرى الشريف الحسين بن علي ، وزرعها على أرض الأردن الطيبة المباركة ، الملك المؤسس عبدالله الأول بن الحسين ورفعها عاليا في سماء الدنيا كلها قائدنا المفدى الملك عبدالله الثاني ابن الحسين حفظه الله ورعاه.

وبين  الدكتور ناصرالدين أن لهذه المناسبة عدة معاني عظيمة أبرزها يكمن في التعبير عن الانتماء والمحبة للوطن أردن الخير والعطاء والصمود والرباط ، والمعنى الثاني يتجلى في الشموخ والعز والفخار ، وبالتاريخ المجيد لهذه الأرض الطهور التي جعلها الله حصنا من حصون العروبة والإسلام ، ومنارة للمحبة والتسامح والوئام بين الناس ، والمعنى الثالث يجسد دور الجامعة في تعميق العلاقة بين العلم والتعلم والمعرفة ، وبين القيمة الحقيقية لطلبة وخريجي الجامعة عندما تكون أوطانهم هي الأغلى في عقولهم وقلوبهم ، وهي المحرك الأقوى لعزيمتهم ومسيرتهم العلمية كي يعلو شأنهم وشأن أوطانهم على حد سواء .

من جهته عبر رئيس الجامعة الأستاذ الدكتور محمد الحيلة عن شعوره بالفخر بهذا الانجاز برفع اعلى سارية لعلم الوطن في حرم جامعي احتفالا بميلاد القائد الأعلى  ورائد المسيرة وبهذه المناسبة الوطنية الغالية على  قلوب الاردنيين جميعا عيد ميلاد جلالة قائدنا الأعلى الملك عبدالله الثاني ابن الحسين المعظم حفظه الله ورعاه الملك الإنسان الذي امتلأ قلبه بحب شعبه حتى فاض هذا الحب بالمكرمات الهاشمية لما تحقق على  يدي جلالته من منجزات عظيمة.

وتخلل الاحتفالية التي أدارها الاعلامي الدكتور هاني البدري وصلات غنائية وطنية لفرقة أمانة عمان ، وموسيقات الأمن العام ، وكورال الجامعة ، وقصائد شعرية تتغنى بحب الوطن وقائده قدمها طلبة الجامعة .

 

 

التعليقات مغلقه