تواصل معنا عبر :

أخبار روافد
الخميس 23 نوفمبر 2017  4:32  مساءاً

المعوقات التي تواجه المصمم الجرافيكي في تصميم الصحف الأردنية ماجستير في “الشرق الأوسط “

التاريخ : Monday 19 June 2017
الوقت : 10:35 am
روافد الأردن الإخباري

نوقشت في جامعة الشرق الأوسط رسالة ماجستيرهي الاولى من نوعها على مستوى الجامعات الأردنية في تخصص التصميم الجرافيكي في كلية العمارة والتصميم بعنوان “المعوقات التي تواجه دور المصمم الجرافيكي في تطوير تصميم الصحف الأردنية للمعلمين من وجهة نظرهم” للباحث علي رجا عداون.

وتناولت الدراسة أبرز المعوقات التي تواجه دور المصمم الجرافيكي في تطوير تصميم الصحف اليومية الأردنية المطبوعة في عمان، إضافة إلى الكشف عن أبرز الحلول للتغلب على تلك المعوقات.
وقام الباحث بإعداد استبانة لجمع البيانات مؤلفة من (42) فقرة موزعة على خمسة أبعاد، بالإضافة إلى (13) فقرة لأبرز الحلول، حيث تم التأكد من دلالات صدقهما وثباتهما، وقد تم اختيار عينة الدراسة بالطريقة المسحية حيث تكونت من (64) مصممًا جرافيكيًا من أصل (74) مصممًا جرافيكيًا في مجتمع الدراسة العاملين في الصحف اليومية الأردنية المطبوعة.
واستخدم الباحث الأوساط الحسابية والانحرافات المعيارية للإجابة عن الاسئلة وإجراء تحليل التباين الرباعي وفقاً لمتغيرات الدراسة.
وخلصت الدراسة الى أن المعوقات التي تواجه دور المصمم الجرافيكي في تطوير تصميم الصحف اليومية الأردنية المطبوعة قد جاءت ضمن درجة (متوسطة)، والمعوقات المتعلقة بالجانب السلوكي للمصممين في المرتبة الثانية ضمن درجة (كبيرة) لكل منهما، ومعوقات متعلقة بالجانب الهيكلي للصحيفة في المرتبة الثالثة، تلاه بعد معوقات متعلقة بأدوات وتقنيات التصميم الصحفي في المرتبة الرابعة، ومعوقات متعلقة بالمُصممين في المرتبة الخامسة ضمن درجة (متوسطة) لكلٍّ منها، وأوصت الدراسة بضرورة التغلب على المعوقات التي تواجه دور المصمم الجرافيكي في تطوير تصميم الصحف اليومية الأردنية المطبوعة لاختلاف مستويات (المؤهل العلمي، التخصص، الخبرة العملية، العمر).
و تألفت لجنة المناقشة من الأستاذ الدكتور متولى عصب مشرفا ورئيسا ، والدكتور وائل عبدالصبور ومن جامعة اليرموك الأستاذ الدكتورة سلوى محمود علي عضوا خارجيا.









تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ،
ويحتفظ موقع ' روافد الأردن الإخباري ' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .