تواصل معنا عبر :

أخبار روافد
الأربعاء 28 حزيران 2017  6:48  صباحاً

الطيران الروسي يستهدف عائدين من ‘‘الركبان‘‘ لبلداتهم

التاريخ : الثلاثاء 06 يونيو 2017
الوقت : 10:17 ص
روافد الأردن الإخباري

الحياة نيوز- تعرض المئات من اللاجئين الذين غادروا مخيم الركبان إلى بلداتهم في الرقة ودير الزور، والتي كانت اخلتها مؤخرا عناصر “داعش”، اثر هزائم متلاحقة مع فصائل المعارضة السورية التابعة للجيش الحر، وقوات النظام السوري والمليشيات الطائفية التابعة له، لقصف الطيران الروسي.
وقال المكتب الاعلامي لجيش مغاوير الثورة، ان الطائرات الحربية الروسية الموالية للنظام السوري قصفت بشكل مكثف  مناطق في الرقة ودير الزور، تزامناً مع القصف المدفعي الذي قامت قوات النظام السوري لذات المناطق.
واشار إلى أن ميلشيات تابعة للنظام تسيطر على قرية فخيخة الدبسي شمال قرية دبسي فرج بريف الرقة الغربي بعد انسحاب تنظيم الدولة “داعش” الارهابي من القرية، فيما أكد أن ميليشيات شيعية موالية للنظام السوري تسيطر على مزرعة القحطانية شمال غرب مدينة الرقة بعد انسحاب تنظيم الدولة منها.
وقال المكتب “إن الميلشيات الموالية للنظام سيطرت على قرية الخاتوينة في ريف الرقة الغربي بعد إنسحاب تنظيم الدولة منها”.
واضاف ان مقاتلي جيش أسود الشرقية اسقطوا طائرة حربية تابعة للنظام السوري في منطقة دكوة  بريف دمشق شرقي محافظة السويداء.
وفي ذات السياق أكدت مصادر من محافظة درعا في الجنوب السوري  أن قوات المعارضة السورية تمكنت من صد هجوم عنيف جداً شرق مخيم درعا، قتل فيه خمساً وعشرين شخصا من قوات النظام والميليشيات الطائفية التابعة له.
واضافت المصادر ذاتها ان قوات النظام قصفت بأكثر من 10 صواريخ احياء في مخيم درعا بالتزامن مع إلقاء الطيران المروحي 8 براميل متفجرة على المخيم أيضاً.
وعبر لاجئون من مخيم الركبان عن مخاوفهم من تقدم الميليشيات الشيعية الموالية للنظام بالقرب من المخيم ومن قصف الطائرات الروسية لمحيطه.
من جانب آخر قال الناطق الرسمي باسم جيش المغاوير الدكتور محمد مصطفى جراح  إن المياه عاودت الى مخيم الركبان بعد انقطاع وصولها من الاردن لعدة ايام، معللا سبب الانقطاع ارتفاع درجات الحرارة ودخول فصل الصيف.
وبين جراح أنه تم تقديم عريضة للاردن لحل مشكلة المياه، وجاء الرد انه سيتم حل المشكلة خلال ايام واعادة ضخ المياه.
وأكد جراح ان الهدوء يخيم على أرجاء مخيم الركبان ومحيطة بعد إعادة ضخ المياه اليه وبكميات كافية.
وأعلن جيش مغاوير الثورة عن تقديم ثلاثة صهاريج مياه يوميا إلى اللاجئين السوريين في مخيم الركبان لسد احتياجاتهم من المياه، خاصة في فصل الصيف.
وأكد جراح ان هذا العرض لا يعني الاستغناء عن آبار الاردن التي تضخ  ما يقدر بنحو 40 صهريج مياه يوميا، وهي احتياجات سكان مخيم الركبان من المياه.

الغد









تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ،
ويحتفظ موقع ' روافد الأردن الإخباري ' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .