تواصل معنا عبر :

أخبار روافد
السبت 21 أكتوبر 2017  6:13  صباحاً

ماجستير في جامعة الشرق الأوسط حول التطرف في البنية الايدلوجية لتنظيم داعش

التاريخ : Tuesday 30 May 2017
الوقت : 9:43 am
روافد الأردن الإخباري

عمان – نوقشت في جامعة الشرق الأوسط رسالة ماجستير في تخصص العلوم السياسية في كلية الآداب والعلوم بعنوان ” مكانة التطرف في البنية الايدلوجية لتنظيم داعش خلال الفترة 2010-2016 ” للباحث محمود محمد عبدالقادر .
تناولت الدراسة الوقوف على معنى التطرف والإرهاب ومكانتهما في البنية الفكرية لتنظيم داعش ، وبيان مظاهر التطرف على مستوى العقيدة الدينية السياسية لهذا التنظيم.
واعتمدت الدراسة على فرضية مفادها ” أن الصياغات الفكرية التي تبناها تنظيم داعش تلتقي في نهاياتها مع أهداف بعض القوى الإقليمية والدولية التي تسعى الى الهيمنة على المنطقة العربية وإضعاف الدولة فيها، والعمل على تهميش هوية الإنتماء والمواطنة لصالح هويات فرعية، وانتهج الباحث مناهج تحليلية للتثبت من صحة الفرضيات.
وخلصت الدراسة الى عدة توصيات من أهمها أن تنظيم داعش يتبع التيار السلفي المتشدد ويشجع على العنف بإسم الدين ويعتبر الذين يخالفونه في معتقداته وتفسيراته للإسلام كفار ومرتدين، ويقدم تنظيم الدولة الإسلامية نفسه باعتباره ممثل الإسلام الحقيقي ويستند الى تيار متزمت من السلفية يعرف بالوهابية ، وتطرف هذا التنظيم هو نتاج تهجين بين السلفية العقائدية وبين تيارات إسلامية اخرى ، ويهدف في بنيته الايدلوجية الى إدخال المنطقة العربية وزجها في صراعات دينية مذهبية واخرى عرفية بما يقوم بها التفتت والتشظية.
و قد أوصت لجنة المناقشة بضرورة نشر هذه الرسالة نظرا لاهميتها.
و تألفت لجنة المناقشة من الأستاذ الدكتور عبد القادر الطائي مشرفا، والدكتور عمر الحضرمي رئيساً ، ومن الجامعة الأردنية الدكتور وليد خالد أبو دلبوح عضوا خارجيا.









تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ،
ويحتفظ موقع ' روافد الأردن الإخباري ' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .