تواصل معنا عبر :

أخبار روافد
الجمعة 23 شباط 2018  6:30  صباحاً

60 حالة طلاق یومیا بالأردن

التاريخ : Monday 12 February 2018
الوقت : 12:09 pm
روافد الأردن الإخباري

اظھرت البیانات الرسمیة الصادرة عن دائرة قاضي القضاة بأن الأردن یشھد60 حالة طلاق من بینھا 18 حالة طلاق مبكر .((طلاق خلال نفس عام الزواج وقالت جمعیة معھد تضامن النساء الأردني “تضامن” في بیان لھا الاثنین وصل خبرني نسخة منھ ان الأردن یسجل یومیاً 223 عقد زواج .(من بینھا 30 حالة زواج مبكر (لأشخاص لم یبلغوا عمر 18 سنة وتبلغ نسبة الزواج المبكر 4.13 %من إجمالي حالات الزواج لعام 2016 ، فیما تبلغ نسبة الطلاق المبكر 30 %من إجمالي حالات . الطلاق لعام 2016 : فیما یلي النص الكامل لبیان تضامن كما وردنا تظھر البیانات الرسمیة الصادرة عن دائرة قاضي القضاة بأن الأردن یشھد یومیاً تسجیل 223 عقد زواج من ضمنھا 30 حالة لزواج مبكر(زواج في القئة العمریة 15-18 عاماً)، كما یشھد تسجیل 60 حالة طلاق من بینھا 18 حالة طلاق مبكر (طلاق من زواج نفس .العام)، وذلك وفقاً لما جاء في التقریر الاحصائي السنوي لعام 2016 من الذكور المطلقین و 51 %من الإناث المطلقات خلال عام 2016 لم تتجاوز أعمارھم 25 عاماً %21** بلغت حالات الطلاق التراكمي المسجلة في المحاكم الشرعیة في الأردن عام 2016 بحدود 21969 حالة طلاق، منھا وبحسب الجنس والجنسیة 19919 حالة لذكور أردنیین مقابل 2050 حالة لذكور غیر أردنیین، و 19487 حالة لإناث أردنیات مقابل 2482 حالة لإناث .غیر أردنیات، وذلك حسبما جاء في الكتاب الإحصائي السنوي لعام 2016 والصادر عن دائرة الإحصاءات العامة وتشیر جمعیة معھد تضامن النساء الأردني “تضامن” الى أن 2.21 %من الذكور المطلقین و 8.51 %من الإناث المطلقات أعمارھم تقل عن 25 عاماً. وبالأرقام فإن 4674 ذكراً و 11397 أنثى تم طلاقھم ضمن الفئة العمریة 15 -25 عاماً. علماً بأن الربع الثالث (تموز .وآب وأیلول) من عام 2016 شھد 28 %من حالات الطلاق وبعدد 6050 حالة

(حالة طلاق مبكر (الطلاق من زواج لم یتجاوز العام 6637** وتضیف “تضامن” بأن 402 حالة من بین 10907 حالات زواج مبكر خلال عام 2016 إنتھت بالطلاق في نفس العام، فیما وصل العدد الإجمالي لحالات الطلاق من زواج نفس العام (81343 حالة زواج) الى 6637 حالة طلاق وبنسبة 2.8 ،%وھو ما أصبح یطلق علیھ الطلاق المبكر، وھذا الرقم یدل على ارتفاع حالات الطلاق مقارنة مع عدد الحالات خلال عام 2015) 5599 حالة طلاق من زواج نفس .(العام أنثى قاصرة “مطلقة” و 27 ذكر قاصر “مطلق” تزوجوا للمرة الثانیة قبل بلوغھم 18 عاماً خلال عام 2016 499** كما أن 499 أنثى قاصرة “مطلقة” قد تزوجن للمرة الثانیة وأعمارھن ما بین 15-18 عاماً، مقابل 27 ذكر قاصر “مطلق” تزوجوا للمرة .الثانیة وأعمارھم تتراوح ما بین 15-18 عاماً وتشیر “تضامن” الى أن 4539 أنثى “مطلقة” قد تزوجن أیضاً للمرة الثانیة وأعمارھن ما بین 19-24 عاماً، مقابل 442 ذكراً من الفئة العمریة ذاتھا، الأمر الذي یدعونا مجدداً للمطالبة بدراسة أسباب الزواج والطلاق المبكران، ووضع الحلول المناسبة حفاظاً على كیان الأسرة وتماسكھا، وتعكس ھذه الأرقام وجود خلل في أھم أسس تكوین الأسرة السلیمة القائمة على الرضا بالزواج، وإستھتار العدید من الأزواج .وإستسھالھم للطلاق بدون أسباب مقنعة أو لأسباب لا یمكن تبریرھا %حالات زواج مبكر في الأردن خلال عام 2016 وبنسبة 4.13 10907** لا تتوفر أرقام أو إحصائیات رسمیة تبین عدد طلبات الإذن بالزواج لمن أعمارھم / أعمارھن ما بین 15-18 عاماً والتي تقدم سنویاً .للمحاكم الشرعیة والتي تم رفضھا، إلا أن عدد الطلبات الموافق علیھا بلغ 4.13 %من إجمالي عقود الزواج وبعدد 10907 طلبات فوصل إجمالي حالات الزواج العادي والمكرر لعام 2016 والتي سجبت لدى المحاكم الشرعیة في مختلف محافظات المملكة 81343 حالة، بإنخفاض طفیف جداً بلغ 30 حالة زواج مقارنة مع عام 2015) 81373 حالة زواج). فیما إرتفعت حالات الزواج المبكر (أقل من 18 عاماً) بحوالي 41 حالة زواج حیث بلغت 10907 حالات عام 2016 فیما كانت 10866 حالة عام 2015 .وذلك وفق ما جاء في .التقریر الإحصائي السنوي لعام 2016 والصدار عم دائرة الإحصاءات العامة وتشیر “تضامن” الى أن نسبة الزواج المبكر الى إجمالي حالات الزواج ثبتت على إرتفاع خلال آخر عامین، على الرغم من الجھود التوعویة والإرشادیة التي تبذلھا مختلف الجھات والمؤسسات للحد منھا. فلم تتراجع ھذه النسبة التي سجلت خلال عامیي 2016 و 2015 13.4 حوالي.% تفعیل الدور السابق للخطبة بإعتبارھا لیست عقداً للزواج للحد من حالات الطلاق البائن بینونة صغرى قبل الدخول عدم تحدید سن أدنى للخطبة یساھم في زیادة حالات الزواج والطلاق المبكران ** وتشیر “تضامن” الى عدم وجود نص في قوانین الأحوال الشخصیة النافذة في الأردن للمسلمین والمسیحیین على حد أدنى لسن الخطبة، .حیث نصت المادة الثانیة من قانون الأحوال الشخصیة للمسلمین على أن الخطبة طلب التزوج أو الوعد بھ إن عدم تحدید سن أدنى للخطبة یساھم في زیادة حالات الزواج والطلاق المبكران وتشیر “تضامن” الى عدم وجود نص في قوانین الأحوال الشخصیة النافذة في الأردن للمسلمین والمسیحیین على حد أدنى لسن الخطبة، حیث نصت المادة الثانیة من قانون الأحوال الشخصیة .للمسلمین على أن الخطبة طلب التزوج أو الوعد بھ إن عدم تحدید الحد الأدنى لسن الخطبة یفتح الباب على مصراعیھ أمام إستمرار حالات الزواج المبكر والقسري المفتقد للإرادة والاختیار الواعي والحر، ویشكل حرماناً للفتیات من حقھن في رسم مستقبلھن، ویھدد فرصھن بالتعلیم والعمل، ویحرمھن من التمتع بطفولتھن .وحقوقھن، ویعرضھن لمحنة الطلاق المبكر وفي كثیر من الحالات مع وجود أطفال كما تجد “تضامن” بأن الوصمة الإجتماعیة التي تلاحق المرأة المطلقة (حتى لو كان الطلاق قبل الدخول)، إضافة الى الأثار الأخرى للطلاق والإلتزمات المترتبة على ذلك والمنصوص علیھا في قانون الأحوال الشخصیة، تدعونا جمیعاً الى تفعیل الدور السابق للخطبة بإعتبارھا لیست عقداً للزواج، مما یفسح المجال أمام الخاطب والمخطوبة للتعرف على بعضھما البعض، فإن إتفقا أتما إتفاقھما بعقد الزواج، وإن إختلفا .عدلا عنھا دون آثار أو التزامات









تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ،
ويحتفظ موقع ' روافد الأردن الإخباري ' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .