تواصل معنا عبر :

أخبار روافد
السبت 22 ايلول 2018  4:55  مساءاً

إحالة أطباء للنائب العام وايقاف مستشفى عن إجراء عمليات السمنة

التاريخ : Monday 01 February 2016
الوقت : 10:52 am
روافد الأردن الإخباري

أحال وزير الصحة الدكتور علي حياصات عددا من الأطباء إلى النائب العام “لإجراء المقتضى القانوني في قضية عمليات السمنة التي أجريت لمرضى عرب وخليجيين في المملكة”، على خلفية اتهامات وردت في أحد البرامج التلفزيونية، وفقا لمصادر موثوقة.

وقالت المصادرإن وزارة الصحة “أوقفت أحد المستشفيات الخاصة عن إجراء عمليات جراحة السمنة إلى حين إجراء تقييم حول إمكانية إجراء هذه العمليات محليا، ومدى جاهزية المستشفى لإجرائها”.

وبينت أن وزير الصحة قرر تشكيل لجنة وطنية لوضع تعليمات إجراء عمليات جراحة السمنة تضم مختصين من مختلف القطاعات الطبية الرسمية والأهلية.

وأشارت إلى أن هذه الإجراءات “تأتي في إطار حرص الأردن على السمعة الطيبة للمنشآت الصحية والطبابة في المملكة”، والتعامل بشفافية مع معظم القضايا التي تخص المعالجات، خاصة فيما يتعلق بالمرضى العرب والخليجيين.

وكانت وزارة الصحة فتحت تحقيقا في اتهامات وجهت لأحد المراكز الصحية الخاصة في الأردن، وردت في برنامج “الثامنة مساء” الذي يقدمه الإعلامي داود الشريان على قناة “إم بي سي” قبل عدة أسابيع.

واتهم البرنامج طبيبا في المركز، بأنه “يستغل مرضى عربا وخليجيين تحديداً، وعدم تقديم الخدمة الطبية اللازمة لهم”.

وأشارت الوزارة في حينه، إلى أن وزير الصحة شكل لجنة تحقيق بالموضوع للتأكد من صحة هذه الاتهامات، إضافة إلى لجنة أخرى لدراسة العمليات التي يجريها الطبيب، فضلا عن لجنة ثالثة من أطباء الجراحة حول ما أثير من اتهامات.

ولفتت الوزارة إلى انها ستعمل على اتخاذ كافة الإجراءات الكفيلة بحماية سمعة السياحة العلاجية الاردنية والوقوف على صحة هذه الاتهامات.

وتنص المادة 5 من قانون الصحة العامة، في حال ثبوت التهمة على “إغلاق المنشأة وتحويلها للقضاء”.

 









تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ،
ويحتفظ موقع ' روافد الأردن الإخباري ' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .