تواصل معنا عبر :

أخبار روافد
الجمعة 21 ايلول 2018  11:44  صباحاً

أمنية تشغّل أول اتصال عالمي مُعلن عبر تقنية   VRبين الأردن وفنلندا

التاريخ : Thursday 10 May 2018
الوقت : 2:34 pm
روافد الأردن الإخباري

 

VR في بادرة تعد الأولى من نوعها على مستوى العالم، دعمت شركة أمنية تشغيل أول اتصال عالمي مُعلن عبر تقني

بين الأردن وفنلندا، مما يثبت ريادة الشركة في السوق المحلي وقدرتها على اقتحام عوالم تكنولوجيا المستقبل

وجرت المكالمة الافتراضية، تحت رعاية معالي وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات الأسبق المهندس باسم الروسان وبتنظيم من جمعية وطن لحقوق الإنسان وشركة TMT الأردنيّة المطوّرة للبرامج التكنولوجية في أوروبا، حيث جرت المكالمة بين ثلاثة مواقع مختلفة؛ غرفة صناعة عمّان وحاضنة أمنية لريادة الأعمال The Tank في الأردن وموقع شركة FAKE المطوّرة لتقنية الـ VR في مملكة فنلندا. كما وحضر الفعالية عدد من المسؤولين من شركة أمنية وعدد من رجال الأعمال الأردنيين والفنلنديين وممثلين عن السفارة الفنلندية في عمّان، إضافة إلى عدد من الرياديين الأردنيين الذين حضروا الاتصال من The Tank.

وعبر الرئيس التنفيذي لشركة أمنية، زياد شطارة، عن اعتزازه بدور أمنية في تشغيل أول مكالمة في العالم بين بلدين عبر تطبيق تقنية VR، مؤكداً أن هذا الاتصال الذي دعمته أمنية من خلال شبكتها للإنترنت المتطوّرة هو تأكيد على إمكانياتها العالية في مجال تكنولوجيا الاتصالات وريادتها في تقديم الحلول المبتكرة والإبداعية مما يسهم في دفع عجلة التحول الرقمي في المملكة.

وقال شطارة: “تثبت أمنية يومياً كفاءتها وجدارتها في ملاحقة ومواكبة التطورات التكنولوجية العالمية السريعة، مما يعكس الإمكانيات والمؤهلات الكبيرة التي تتمتع بها الشركة سواء فنياً أو بشرياً والذي يضعها في مقدمة شركات الاتصالات المحلية والإقليمية”.

وأشار شطارة إلى الدور الكبير الذي من المتوقع أن تلعبه تقنية VR في تطوير قطاعات مختلفة في المستقبل القريب مثل التعليم والطب والإعلام، معرباً عن أمله في أن يكون هذا الاتصال بداية لعقد المؤتمرات والندوات بواسطة هذه التقنية مما سيوفر تجارباً وفرصاً جديدة للعديد من الشركات والمؤسسات في مختلف القطاعات التعليمية والطبية والهندسية والإعلامية وغيرها، مما يضع الأردن على الخريطة العالمية في هذا المجال.

وتُعد حاضنة أمنية لريادة الأعمال The Tank داعمة وراعية للرياديين الأردنيين والشركات الناشئة إذ تسعى إلى مساندتهم في إطلاق وتنفيذ مشاريعهم على أرض الواقع، علماً أن عدد المستفيدين من الحاضنة تجاوز 5500 ريادي بشكل مباشر وغير مباشر، كما تم تنفيذ العشرات من البرامج وعقد العديد من ورشات التدريب والتوعية واستضافة المؤتمرات والندوات المتخصصة لتأهيل وتنمية المهارات الشخصية والإبداعية لهؤلاء الرياديين.

ومن الجدير بالذكر أن جمعية وطن من الجمعيات الرائدة في مجال حقوق الإنسان وتسعى جاهدة باستمرار في المساهمة بتقديم حلول لبعض المشاكل الوطنية وعلى رأسها البطالة ولها دور كبير في العمل التوعوي بكافة المجالات المتعلقة بحقوق الانسان.

.









تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ،
ويحتفظ موقع ' روافد الأردن الإخباري ' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .