أغرب مهام خدم الملكة إليزابيث.. موظف خاص لتوسيع أحذية صاحبة الجلالة

دائماً ما تشكل حياة العائلة المالكة في بريطانيا مصدر فضول للكثيرين حول العالم، خاصة فيما يتعلق الأمر بنمط عيش الملكة إليزابيث الثانية. ومؤخراً، كشف تقرير جديد عن مهمة غريبة يتم تكليف خدم الملكة إليزابيث الثانية بها. والملكة البالغة من العمر 93 عاما، لديها حاشية كبيرة، تتولى مهام عديدة، مثل إدارة حسابات الملكة على شبكات التواصل، وفتح الأبواب لها، وتدوين يومياتها، والعناية بخيولها التي تحبها. ولعل أغرب المهام التي يقوم بعض العاملين لديها، هي انتعال أحذية الملكة قبلها، ليتسع الحذاء قليلا ويصبح أكثر راحة، ومساعدتها لاحقا على ارتدائها. قد يبدو الأمر غريباً بعض الشيء وكأنه ميزة جديدة لملكة بريطانيا، لكن مع معرفة بعض المعلومات قد يتغير الأمر، إذ تنفق الملكة وقتاً طويلاً من جدول أعمالها اليومي وهي واقفة على قدميها. وقبل سنوات، قال المصمم ستيورات بارفين، في مقابلة صحفية، إن أحذية الملكة يجب أن تكون مريحة، فمن غير المسموح أن تشعر الملكة بانزعاج في قدميها أو ألا تتمكن من المشي خلال مناسبة ملكية بسبب حذاء. وأضاف أن لدى الملكة الحق في الحصول على شخص يساعدها على انتعال أحذيتها